عرض مشاركة واحدة
قديم منذ /03-19-2021   #1

محمود المشعان
المشرف العام

الصورة الرمزية محمود المشعان

محمود المشعان غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 610
 تاريخ التسجيل : Mar 2010
 المشاركات : 1,569
 النقاط : محمود المشعان is on a distinguished road
 تقييم المستوى : 13

مزاجي:
افتراضي الرجال قوّامون على النساء بقلم حوران المحمد

[IMG][/IMG]

حوران المحمد


السلام على أعزتي الكرام جميعاً

الرجال قوّامون على النساء
لقد خلق الله آدم ثم حواء زوجة له .ووجدنا أن الله كان يخاطب أول أسرة على وجه الأرض ويقول :ياآدم ولم يخاطبها يا حواء. والسبب أن آدم عليه السلام هو القائم على رعاية الأسرة وإدارة شؤونها. مثل مدير المدرسة أورئيس الدولة
حيث يستشير زوجته ويتدارسان الأمر وبالتالي يصدر القرار عن طريق الزوج.
وهذا يشرف المرأة وتفتخر بهذه القوامة أمام الله الذي أعطى الرجل هذه الميزة
وللرجل حقوق كثيرة على زوجته إذا تقيدت بها أصبحت حياة زوجها سعيدة منها :
١-طاعة زوجها في كل ما يأمر إلا في ما هو عصيان لله عز وجل.
٢-التمتع بها في الفراش كما أمر الله .
٣-حفظ أسرار الزوج وعدم تسريبها لأحد حتى لو كان أقرب الناس إليها .
٤-الحفاظ على محتويات البيت من مال وأغراض وغيرهاوعدم إخراج أي شيء من البيت إلا بعلم الزوج.
٥-عدم إدخال أحداً من الذين لا يحبهم زوجها إلى البيت في غيابه.
٦- خدمة زوجها وتلبي طلباته وتدخل السرور إليه وتتزين له دوماً .
ويحق للزوج أن يدعو زوجته إلى الفراش في أي وقت ولها أن لا تمتنع إلا إذا كانت في حيض أو صوم فرض أو مرض
٧-لاتخرج من بيتها لزيارة أحد دون علم زوجها ورضاه.
ختاماً نقول:أيها الرجل أنت الراعي والقائد وصاحب القرار في بيتك وزوجتك ذراعك الأيمن في كل أمور الحياة. أنت رئيس دولة البيت وزوجتك هي رئيسة الحكومة الأسرية
لذا اعملا بجد وتعاون وثقة متبادلة بينكما تصلا إلى حياة أسرية آمنة مستقرة تقتدي الأسر الأخرى بأسرتكم الناجحة .
وهذا رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم الذي كان قدوة للناس جميعاً في أخذ دور الرجل القوام والقائد والذي أدار شؤون أسرته أحسن مايمكن ويشرك زوجاته في كل أموره
حتى ضرب به المثل القائل:خياركم خيركم لأهله. أيها الإخوة الرجال خذوا مواقعكم في القوامة ورعاية أسركم تكبروا في عيون زوجاتكم ويرضى عنكم الله عز وجل وإذا أخذتم هذا الوضع يكرمكم ربكم بالأجر الكثير لكم ولزوجاتكم المطيعات لكم. أبو عاصم يحييكم











 
التوقيع - محمود المشعان

أمنيتي أن أمزج ألوان العالم وأصبغ بها رؤيتي

  رد مع اقتباس